كيف صنعت عيدي مع أسرتي؟!

أهلاً وسهلاً 

كل عام وأنتم بخير عيدكم مبارك

هذه التدوينة تعاون مع مدونات”نافذة المدونات”

#عيد_النافذه

حقيقي أتمنى أن أنقل لكم مشاعري  ببهجة العيد التي شعرتُ بها هذا العام أجمل عيد شعرت بفرحته من قلبي لم أكن أتوقع أن سبب فرحتي بالعيد بسيط ولكن أحدث فرق في حياتي وفي فرحتي بالعيد

الإستــــعـــــداد 

نعم كل مافعلته هو أني استعديت للعيد مبكراً لذلك دعوة لكل شخص يمر عليه العيد ويتحسر أنه لم يبتهج أقول له استعد وأفرح وابتهج فقط هذه هيا الخطة لفرحة العيد

-استعديت بملابسي وملابس أطفالي من شراء وغسيل وكي وتنسيق (طلبت خادمة بالساعه للكي وجهزت تنسيقي لدرجة مر رمضان وأنا بالي وتركزي في عبادتي وليس في لبسي وماذا ينقصه حقيقي أجمل رمضان مر علي وأجمل لبس ارتديته لإني استعديت وانتهيت مبكراً)

-استعديت بتنظيف منزلي كاملاً قبل رمضان وبدأت بإعادة سريعة وخفيفة في العشر الأواخر (إضافة إلى محافظتي الدائم عليه أول بأول أنهي أعمالي المنزلية )

-استعديت بعنايتي بنفسي لم التزم كثيراً ولكن ركزت على ماسكات معينه وكررتها (اكتفيت بالغسولات والكريمات مع أني أحب الأشياء الطبيعية ولكن الوقت كان ضيق وما استمريت)

-استعديت بتوزيعاتي وعيدياتي وجعلت أختي تساعدني فيها (اشتريت أكياس التوزيعات من قبل رمضان وفي رمضان فقط اشتريت الحلويات )

أمور فعلتها جعلتني أطير من السعادة 

-معايدة شوكلاته لأهل منزلي والخادمات والسائق وحلويات المسجد

طلبت من طفلي أن يختار هدية العيد لي ولأبيه ولأخته وأعطيته مبلغ بسيط شاهدت سناب أستاذة سارة الوحيدي تخبرنا أن نغرس في أطفالنا تصرفات تعلمهم كيف يبرونا بنا .

-قمت بإرسال باقة ورد وشوكلاته معايدة ومباركة لصديقاتي واحدة رُزقت بمولد وواحدة انتهت من رسالة الماجستير

-قمت بمراسلة صديقاتي ولكن لم يكن متواجدات في منزلهن إلا صديقة الطفولة فاذهبت لمعايدتها واستقبلتني هيا واخواتها ووالدتها

تعالو لطقوسي ليلة العيد (طبعاً كان فيه شوية حوسة وربكة ولكن قررت أنه ما أعصب وأن كل شيئ ملحوق عليه وأنه مو لازم يطلع كل شيئ بالصورة المثالية)

-رتبت البيت وجهزته وبخرته وجهزت القهوة والتمر قمت بالإتفاق مع سائق لتوصيل الباقات لصديقاتي ولاأعرف كيف أصف فرحتهم بهذه المعايدة والمباركة مشاعر فرحتهم اخترقت قلبي

IMG_1090

-وأتاني طفلي ووالده بهديتي التي أختاره لي كانت عبارة عن آيس كريم بنكهتي المفضلة من باسكن الحجم الكبير لا أعلم كم كيلو أسعدني وأضحكني وقام بإعطاء والده هديته التي اقترحته عليه وقام باختيارها على ذوقه عبارة عن قميص تي شيرت وأعطى أخته دمية الدب

– ثم تجهزنا أنا وأطفالي ووالدهم لصلاة العيد وكان أول صلاة عيد نخرجها سعداء هادئين دائماً نخرج مستعجلين معصبين والسبب مييين ؟؟ أنا السبب في هدوء عائلتي وعصبيتهم لإني استعديت مبكراً +أني تنازلت عن الصورة المثالية جداً

-قمت بتوزيع الحلويات وأعطتني أم زوجي تمر لاتتصورون سعادتي قررت بإذن الله أن أجعلها عادة كنت أمر وأعيد تفضلي كل عام وأنتِ بخير , عيدكم مبارك وأخريات كانوا مبادرات بالمعايدة وجزاك الله خير وحقيقي الإبتسامة مرسومة على وجهي غصب عني فرحانه وعلى وجوه النساء والتم حولي الصغار يلتقطون مني الحلويات كدت أن أقع من تزاحمهم علي

-ثم قام طفلي بتوزيع عيديات جدته وفرح جداً بعد ذلك ذهبنا للفطور في بيت الخالة وكان فطور لطيف جداً وهادئ لم يكن سوا نحن وأهل البيت

-في الليل ذهبت لأول عيد لأهلي من بعد زواجي حيث أنني دائماً مرتبطة في أول يوم مع أهل زوجي هالسنة كل شي حلو وغير وحين علم أهلي بحضوري قررنا عمل حفلة تخرج لخالي وابنه خالتي

-وقررنا عمل فقرة  تبادل هدايا هديتي كانت مبلغ مالي شرط الشراء من مكتبة جرير لأني لم أستطع أن أقدم قسمية شرائية فاشترط أن تشتري الفائزة من المكتبة

-ثاني أيام العيد ذهبنا لبيت الخالة أيضاً كانت ليلة لطيفة سعيدة (لا أدري هل أنا تغيرت لذلك رأيت كل شي سعيد بالعيد أم هو فعلاً كان مبهج)

-ثالث أيام العيد كان في بيت أهل زوجي قمنا بعمل طاولة وتزيينها وتوزيع العيديات وعمل فقرة مسابقة اسئلة خفيفة لطيفة واستمتعنا فعلاً

-رابع أيام العيد ذهبت مع صديقاتي لمعادية صديقتنا ولنبارك لها بمولدها ولضيق الوقت لم نتكلف أحضرنا معانا القهوة والحلوى بدون هدايا (اقترحت عليهم أن الصلة والزيارة أهم من الماديات ونحن صديقات وكم تهادينا في مناسبات عديدة من قبل لا نجعل الهدية عائق وجميعنا مرتبطات واحدة ستتزوج في الأيام القادمة وأخرى ستسافر ووو …إلخ فلماذا نتأخر بسبب هدية الدعم المعنوي للصديقة أهم )

مماتعلمت ووعيت:

-كل شيئ ممكن أن يتنفذ بالتخطيط في السابق كنت أشكوى من عدم توفر المادة وأني لستُ موظفة وليس لدي راتب ووو…إلخ ولا أستطيع عمل توزيعات مرتبة وزوجي غير مكلف وأريد أن احضر هدايا صحيح أنه ليس لدي راتب ولكن الغير صحيح ليس معناه أني لأاملك مال من أي مكان مصدره من مصروفي من هدايا من أمور وظروف الحياة تمر علي اوقات أملك فيها بعض المال فاقررت التوفير منه للعيد

باقة الورد الواحدة كلفتني 50 ريال أي باقتين بمئة ريال ذهبت للمحل وتفاوضفت معه (كل مايعطيني سعر أقوله معليش مايناسبني أبغى أقل وطلبت منه أرى صور لباقة بهذا المبلغ وأعجبتني حقيقةً هدفي الفرحة وليس المادة وشكل الباقة المهم ان يكون جميل ومقبول في السابق كنت أخجل من التفاوض والطلب بسعر يناسبني ذكرت هذه النقطة لأقول لاتخجلي وتفاوضي بمايناسبك من مادة ) الحلويات ذهبت لمحل بالجملة وأخترت عدة انواع وأيضاً تقريبا كلفتني 60 ريال

-أحب أن أهدي الشخص حسب احتياجه لذلك قررت أن أعزم أسرتي على مطعم والدي ووالدتي لم يذهبو لمطعم منذ فترة وأحترت في هداياهم أنا أعلم أن الساعات والعطور والبخور والملابس ليس هو المطلوب لإدخال السرور عليهم نعم يفرحون ولكنها ولله الحمد متوفر لديهم بكثرة فالأجمل أن نتلمس احتياجتهم وبما أن المبلغ المتبقي لدي لايمكن أن أجلب به هدية تليق بهم قررت التغير بمايناسبني ويناسبهم وهو دعوتهم لتناول وجبة في مطعم وأيضاً لا أذكر أخرى مرة ذهبنا فيها لمطعم كعائلة جميعنا أظنها فكرة موفقة

وفي الختام :
كالعادة أكتب بقلبي لا بعقلي لكم كنت مرتبة نقاط أود التحدث عنها ولكن مجرد أن بدأت في الكتابة انطلقت وقد خرج من ماخرج من حديث أحب أن أختصر لذلك أفضل الكتابة على شكل نقاط .

336

3 أفكار على ”كيف صنعت عيدي مع أسرتي؟!

  1. تدوينة ممتعة بشاير، استشعرت بسعادتك أثناء قراءتي للتدوينة 💕
    فعلا استفدت من تدوينتك كثير، والأهم نقطة التكلفة والماديات 👌

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s